كوريا الشمالية: أى تدخل في أقمارنا الصناعية سيكون بمثابة إعلان حرب


Share/Bookmark
تابعنا على جوجل نيوز

مدة القراءة:

قالت كوريا الشمالية اليوم السبت إنها ستعتبر أي تدخل في عملياتها الفضائية بمثابة إعلان حرب وستحشد ردعها الحربي إذا كان أي هجوم على أصولها الاستراتيجية وشيكا.

كوريا الشمالية: أى تدخل في أقمارنا الصناعية سيكون بمثابة إعلان حرب

ذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية أن بيونج يانج سترد على أي تدخل أمريكي في الفضاء من خلال القضاء على جدوى أقمار التجسس الصناعية الأمريكية، نقلا عن بيان صادر عن المتحدث باسم وزارة الدفاع الكورية الشمالية.

وقال البيان: "إذا حاولت الولايات المتحدة انتهاك الأراضي المشروعة لدولة ذات سيادة من خلال تسليح أحدث التقنيات بشكل غير قانوني وغير عادل، فإن كوريا الديمقراطية ستنظر في اتخاذ إجراءات الرد للدفاع عن النفس لتقويض أو تدمير صلاحية أقمار التجسس الصناعية الأمريكية".

تقول كوريا الشمالية إنها أطلقت بنجاح أول قمر صناعي للتجسس العسكري في 21 نوفمبر تشرين الثاني ونقلت صورا لمنشآت عسكرية في البر الرئيسي للولايات المتحدة واليابان وإقليم جوام الأمريكي.

سئل متحدث باسم قيادة الفضاء الأمريكية عما إذا كانت واشنطن لديها القدرة على وقف عمليات الاستطلاع للقمر الصناعي الكوري الشمالي، فقال إن الولايات المتحدة يمكن أن تحرم قدرات الخصم الفضائية باستخدام مجموعة متنوعة من الوسائل، وفقا لإذاعة RFA الأمريكية.

وفي بيان صدر في وقت لاحق يوم السبت، قالت وزارة الخارجية الكورية الشمالية إنها ستتخذ إجراءات مضادة ضد أفراد ومنظمات الولايات المتحدة و"القوات التابعة لها" التي تفرض وتنفذ عقوبات ضد كوريا الشمالية، مضيفة أن العقوبات الأمريكية تنتهك القانون الدولي.

استهدفت الولايات المتحدة يوم الخميس كوريا الشمالية بعقوبات جديدة بعد إطلاقها وصنفت عملاء مقرهم في الخارج اتهمتهم بتسهيل التهرب من العقوبات لجمع إيرادات وتكنولوجيا لبرنامجها لأسلحة الدمار الشامل.

أدرجت كوريا الجنوبية يوم الجمعة 11 كوريا شماليا على القائمة السوداء لتورطهم في تطوير الأقمار الصناعية والصواريخ الباليستية في البلاد، وحظرتهم من المعاملات المالية.

أصدرت وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية تعليقا لمحلل العلاقات الدولية في كوريا الشمالية قال فيه إن"الولايات المتحدة، أكبر مالك للأقمار الصناعية في العالم"، يجب أن تواجه مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة إذا كان إرسال الأقمار الصناعية يعتبر جريمة.

وقال التعليق، "في حالة حدوث صدام غير متوقع في منطقة شمال شرق آسيا حول شبه الجزيرة الكورية، فإن الولايات المتحدة، التي مارست ضغوطا مستمرة على المجال الأمني لكوريا الديمقراطية من خلال تصعيد التهديد العسكري والابتزاز، ستتحمل المسؤولية الكاملة عن الوضع الكارثي".

كما ألقت باللوم على الولايات المتحدة في التدريبات العسكرية المشتركة مع اليابان وكوريا الجنوبية، وكذلك لعرض حاملات طائراتها التي تعمل بالطاقة النووية.

كوريا الشمالية | التدخل | الفضاء | إعلان حرب | ردع | الأصول الاستراتيجية | القمر الصناعي | التجسس | الولايات المتحدة | العقوبات | القانون الدولي

تابعنا على جوجل نيوز

تابع صفحتنا على موقع جوجل نيوز

النشرة البريدية

الطباعة

تعليقات

الموضوعات الأكثر قراءة في" علىّْ الدين الإخباري"

بنك قطر الإسلامي أو بيت التمويل الكويتي (بيتك): من سيفوز بالمصرف المتحد؟

الإفراج عن 1.3 مليار دولار من البضائع في الجمارك: خطوة مصرية لمعالجة أزمة نقص السلع

إعادة هيكلة الجيش الأمريكي: تحول نحو العمليات القتالية واسعة النطاق