هل تفضل الدعم نقديًا أم عينيًا؟ وزير التموين يعلن عن خيار جديد

مدة القراءة:

أكد الدكتور شريف فاروق، وزير التموين والتجارة الداخلية، على حرص الوزارة على توفير السلع الغذائية الأساسية، بما في ذلك الخبز المدعم، للمواطنين. كما شدد على أهمية ضمان استقرار الأسعار للحفاظ على قدرة المواطنين على الوصول لهذه السلع. وشدد على ضرورة توفير السلع وتكوين مخزون إستراتيجي كبير، فضلاً عن التأكد من جودة السلع المقدمة للمواطنين من خلال منظومة الدعم.

هل تفضل الدعم نقديًا أم عينيًا؟ وزير التموين يعلن عن خيار جديد

وذكر فاروق أن الدعم سيُقدم للمستحقين إما بشكل نقدي أو عيني، مؤكدًا على أن ضبط العملية بشكل تكنولوجي بالتعاون مع وزارة الاتصالات هو أحد أهداف الوزارة. وأكد أن خدمة المواطنين هي أولوية قصوى، وأن تخفيف العبء عن المواطن المصري هو الهدف الأسمى لوزارة التموين من الآن فصاعدًا.

أكد أحمد كمال، المتحدث الرسمي باسم وزارة التموين، على أن الوزير فاروق سيعمل على تنفيذ توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي بشأن الاهتمام بالمواطن والحفاظ على استقرار السلع وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، مع التركيز على جودة السلع المقدمة للمستفيدين من بطاقات الدعم.

وذكر كمال أن الفترة المقبلة ستشهد الحفاظ على احتياطي إستراتيجي آمن من السلع، بالإضافة إلى استكمال المشروعات التي بدأت الوزارة في تنفيذها في السنوات الأخيرة، والتي تشمل تطوير منظومة الدعم والمناطق اللوجستية ومراكز الخدمة وأسواق الجملة والنصف جملة. وأضاف أن الوزارة ستعمل على تطوير العنصر البشري والارتقاء بمهاراته لمواكبة التطور التكنولوجي الذي يشهد العالم، وذلك لضمان الارتقاء بمستوى الأداء والخدمات المقدمة للمواطنين.

نقاط رئيسية من الموضوع:

  • وزارة التموين المصرية ملتزمة بتلبية احتياجات المواطنين من السلع والخبز المدعم.
  • سيتم الحفاظ على استقرار الأسعار من خلال توفير السلع وتكوين مخزون إستراتيجي كبير.
  • ستقدم الوزارة الدعم للمستحقين إما بشكل نقدي أو عيني، مع التركيز على ضبط العملية بشكل تكنولوجي.
  • ستركز الوزارة على تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، بما في ذلك جودة السلع المقدمة للمستفيدين من بطاقات الدعم.
  • ستعمل الوزارة على استكمال مشاريعها لتنمية البنية التحتية، مثل تطوير منظومة الدعم والمناطق اللوجستية ومراكز الخدمة وأسواق الجملة والنصف جملة.
  • ستُركز الوزارة على تطوير العنصر البشري لضمان الارتقاء بمستوى الأداء والخدمات المقدمة للمواطنين.

التحديات:

  • ضمان وصول الدعم للمستحقين بشكل فعال وكفاءة.
  • مواجهة التحديات الاقتصادية والاجتماعية التي قد تؤثر على استقرار الأسعار.
  • تحسين كفاءة منظومة الدعم وتقليل الفاقد من السلع المدعومة.
  • مواكبة التطور التكنولوجي لضمان تقديم خدمات أفضل للمواطنين.

الخلاصة:

تشير التصريحات الأخيرة لوزارة التموين المصرية إلى وجود خطة شاملة لتأمين احتياجات المواطنين وتحسين خدمات الدعم. وتؤكد هذه الخطة على التزام الوزارة بتحسين جودة الحياة للمواطنين المصريين، مع التركيز على الحفاظ على استقرار الأسعار وضمان وصول الدعم للمستحقين بشكل فعال وكفاءة.


Share/Bookmark

بطاقات التموين | الدعم الحكومي | السلع الغذائية | استقرار الأسعار | مصر

النشرة البريدية

تعليقات

الموضوعات الأكثر قراءة في" علىّْ الدين الإخباري"

"لن نعترف إلا بـ..".. بايدن يكشف مطالب السعودية للتطبيع مع إسرائيل

وظائف أهرام الجمعة 19-7-2024 لكل المؤهلات والتخصصات بمصر والخارج

ضغوطات متواصلة على بايدن للتنحي.. هل تنجح في إقناعه؟